الصفحة الرئيسية   |     |  

تنبه الإدارة العامة لمنتدى الرقية اليوم

أن المنتدى يختص بتعليم المصاب / المصابة بالمرض الروحي الطريقة الصحيحة لرقية نفسه بنفسه بالرقية الشرعية

المستمدة من القرآن الكريم والسنة النبوية والأدعية الصحيحة والأدعية المأثورة عن الصحابة رضوان الله عليهم جميعاً

دون حاجة لذهاب إلى راقي ليرقيه وذلك بواسطة برامج علاجية مكثفة وبمراحل وخطوات مدروسة يسهل تطبيقها

تحت إشراف ومتابعة فضيلة الشيخ الراقي / ابوياسر

هل من مجيب


http://www.roqiatoday.com/Topic117659.aspx
Print Topic | Close Window

By نور من الله - 5/11/2019 11:36 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
إخواني أنا جديد بالمنتدى،،،
وأحب أشكيلكم حالي من بعد الله عسى تفيدوني
أتمنى تقرأو قصتي كامل وأسف أني بطول لأني أحب أعطي التفاصيل
أنا مريض بمرض روحي وأتمنى تفيدوني

قصتي بدأت قبل ٨ سنوات تقريبا ولكن قبل ذلك خلوني أخبركم بأني لما كنت صغير، كنت ذكي وشاطر في الدراسة وكنت أحصل على درجات التفوق والإمتياز وأحصل على المراكز الأولى في الترتيب على مستوى الدراسة لغاية المرحلة الأولى في الثانوية، بس بصراحة ما كنت محافظ على نفسي بمعنى ما كنت محافظ على أذكار الصباح والمساء والصلوات الخمس في أوقاتها وكنت أصحب أصدقاء السوء وكنت جاهل بالأمراض الروحية عشان أحصن نفسي وكنت أتابع المسلسلات والأفلام العربية والأجنبية وأسمع الأغاني يعني بإختصار ما كنت محصن ومحافظ على نفسي لأني كنت جاهل وهذا إلي ندمان عليه.

فجأة قبل ٨ سنوات تقريبا، تغير الحال وبدأت الأعراض تظهر معي:
-تثاؤب كثير وخاصة في الصلاة.
-صداع وحرارة في الرأس.
-أحس راسي يابس وثقيل وأحد جالس يعصر مخي وعقلي.
-كرهت الصلاة وقراءة القرأن لأنه كنت أتعب فيهم وحاولت أنفر منهم.
-تفكير، وساوس، إكتئاب بشكل كبير.
-دخلت في حالة إكتئاب.
-عصبية وتوتر وغضب.
-سرحان كثير وخاصة في الصلاة وعند قراءة القرآن.
-آلام في الظهر.
-تشنجات وتنمل في اليدين والرجلين عند الرقية.
-فقدت نسبة كبيرة من قدراتي العقلية بسبب التفكير والوساوس والإكتئاب.
-أحس أحد ساكن راسي ويتحكم في عقلي.
-تعب وإرهاق.
-كرهت الدراسة.
-ضيق من بعض الأوقات وخاصة الليل والمغرب.
-ضيق من صلاة الجمعة.
-إنعدام الثقة بشكل تام والخوف كثيرا مثل عدم النجاح في الدراسة.





-إرتفع ضغطي لدرجة كدت أموت خلاص وبالذات أيام الدراسة في الثانوية وجلست أراكض المستشفيات وما قدروا يعرفوا مرضي لدرجة أني عالجت مع الطبيب النفسي وطبيب الباطنية عشان الضغط وطبيب العيون يعني صرت كأني شيبة.

-أيام الثانوية كان فيه مدرس يدرس تربية إسلامية وكان يرقي على الناس هو و٢ معاه يعني مسويلهم مثل المركز ف إستغليته ورحت عنده وشخص حالتي على أساس فيني حسد وعين فأعطاني موعد عشان جلسات علاجية ورحت عندهم المركز تقريبا مال ٣ مرات وكانوا يرقوا عليي طبعا واحد منهم وبعدها يعطيني زيت وماء مقري عليه وكنت أستخدمه وأحس براحة شوي وبعدها إنقطعت عنهم لأني خلصت الثانوية.

-خلصت الثانوية بصعوبة وكنت ما أريد أكمل دراستي بس أهلي أرغموني على إكمال دراستي ويا ليتني ما طاوعتهم وندمان على هذا الشي ودخلت الكلية ومن حسن حظي أنه الكلية دراستها سهلة وما فيها صعوبة، كنت أريد أشتغل عشان أتزوج لأني كنت أفكر كثير في الشهوة لدرجة أني أتخيل أجامع إمرأة وأستمتع فيها والمرأة موجودة في الواقع يعني مثلا بنت من البنات في الكلية أعجبت فيها وغيرها من البنات والحريم يعني كأني عملت الزنى (أستغفر الله) وكنت أعمل العادة السرية (الإستمناء) بكثرة وكان الشغل متوفر في العسكرية (الشرطة) بس أهلي ما خلوني لأنهم ما يعرفوا حالتي بشكل كامل، ما يعرفوا بالمعاناة إلي أعانيها نفسيا وهذا قلل من قدراتي العقلية، هم يحسبوني فيني حسد وخلاص.

-إستغليت أيام الكلية (٣ سنوات ونص تقريبا) وعزمت على علاج نفسي بنفسي وقمت بين فترة وفترة أرقي نفسي وعلى الزيت والماء وحاولت أقرأ سورة البقرة في الليل قبل النوم وإستعملت خلطات مثل خلطة الرومي (مادري إذا سمعتوا عنها) وحاولت أحافظ على قيام الليل في رمضان والدعاء والحمدلله أحس حالتي تحسنت لكن لا زال المرض موجود.

-المشكلة كانت أيام الكلية ضيقة عليي لكن حاولت بين فترة وفترة والمرض مرتكز في راسي يعني ما كأني أنا أتحكم في راسي وعقلي.

-خلصت الكلية بدبلوم طبعا وبت محتار طبعا هل أشتغل بشهادتي أو أروح العسكرية بالثانوية.

-المشكلة في بداية أيام الكلية جاني وسواس من حبة في راسي، وهي والله مو حبة لو تشوفها، بس غلبني الوسواس وخلاني أروح المستشفى وفي المستشفى كل دكتور بكلامه لين إنتهى بي المطاف وعملت عملية والله أني ندمان سويت العملية ولو يرجع الزمن ما راح أسويها لأنه بعد ما شلت الخياطة بدا الجرح يتفتح وصار تشوه فظيع وإضطريت أعمل عملية تجميل على حسابي في مستشفى خاص وعملت العملية لكن ما كنت متقبل النتيجة وبعد سنتين تقريبا عملت عملية ثالثة على حسابي في مستشفى خاص وكانت النتيجة أفضل لكن لا زالت الندبة موجودة وينعرف أني عامل عملية بالتالي العسكرية ما يبوني لأنه متشددين وهذا خلاني أدخل في حالة إكتئاب حاد، صدق أنه العين والحسد ما تخليك تتوفق ف كل شي.

-أنا ألحين توظفت في شركة بشهادتي (دبلوم/كهرباء) ولكن أفكر أطلع لأني أحس مو قد المسؤولية، مادري أظني هذا من الوسواس والعارض والشيطان جالس يؤثر عليي.

-أوقات أحس بالندم لأني ما رحت أشتغل بعد ما خلصت الثانوية لأني أفكر كثير في الشهوة والزواج إلى الأن وأحس نفسي برتاح إذا تزوجت وأوقات أقول على الأقل إستغليت أيام الكلية وعالجت نفسي.

هذي قصتي وأسف على الإطالة
By المشرفين على المنتدى - 11/6/2019 12:00 PM

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وحياك الله وبياك وجعل الجنة مثوانا ومثواك إن شاءالله 

ونود إحاطتك بأن شيخنا الفاضل الراقي/ابوياسر سلمه الله من كل شر وحفظه كان منتدبا من قبل عمله ثم حصل له ظروف خاصة من موت خاله رحمه الله تعالى وأسكنه فسيح جناته وقد تأثر كثيراً حيث يعتبره من أفضل رقاة الذي تعلم منه أصول الرقية الشرعية وغيرها....ثم تفاجأ بموت عمه وولده رحمهما الله تعالى بواسع رحمته وأسكنهما فسيح جناته .... وحسب إفادة فضيلته بأنه سوف بمشيئة الله تعالى يبدأ بمتابعة الحالات التي بلغت (175 حالة) بعد أسبوع...

وقد إفادة فضيلته بضرورة تعبئة الاستبانة الخاصة لحالتك المبين بالرابط التالي

الاستبانة ـ الأسئلة التشخيصية ـ لأجل تشخيص الحالة

 بأنه سوف يتابع حالتك بعد أن الاطلاع على الاستبانة خلال أسبوع القادم بمشيئة الله تعالى

سائلين الله سبحانه وتعالى أن يديم على فضيلته وعليك وعلينا نعمة الصحة والعافية والسلامة



جميع الحقوق محفوظة لموقع الرقية اليوم © 2010